مابين الإقالة و الإستقالة .. "الحريف كورة" يستعرض رحيل 16 مدرب عن أنديتهم في الدوري

كانون1/ديسمبر 04, 2018
مابين الإقالة و الإستقالة .. "الحريف كورة" يستعرض رحيل 16 مدرب عن أنديتهم في الدوري


 

 

كتب: عماد محرم 

 

خلال 16 جولة في الدوري الممتاز، رحل 16 مدرب عن أنديتهم في بطولة الدوري، ما بين إقالة أو إستقالة والعدد مازال قابل للزيادة، بعض الراحلين أجانب وأكثرهم مدربين محليين، وفي هذا التقرير سوف نستعرض أسماء الراحلين عن الدوري والأندية التي بدلت مدربيها خلال 16 جولة. 

بيراميدز كان أول فريق يعلن عن رحيل مدربه، بينما كان إنبي آخر فريق رحل عنه مديره الفني، المصري والنجوم وبيراميدز أعلنوا رحيل أجهزتهم الفنية مرتين خلال 16 جولة فقط، فيما لم يتعرض الزمالك والمقاصة والإنتاج الحربي والداخلية للتغيير الفني خلال هذا الموسم إلى الآن.

البداية كانت مع البرازيلي ألبيرتو فالنتيم، الذي قاد بيراميدز فنياً في بداية الموسم، لكنه رحل عن الفريق بعد إعلان إدارة بيراميدز فسخ التعاقد معه.

الراحلين الأجانب زادوا بعد رحيل الأسباني أنطونيو كالديرون عن تدريب فريق النجوم، والذي رحل بعد فسخ عقده مع الفريق القاهري بالتراضي.

عماد سليمان الذي بدأ الموسم الحالي مع فريق حرس الحدود، تم قبول إستقالته من إدارة حرس الحدود بعد سبع جولات فقط، بعد إحتلال الفريق المركز الأخير في جدول المسابقة حينها.

القدير محمد عمر الذي رحل عن فريق الإتحاد السكندري بعد قبول إستقالته من إدارة النادي، رحل بعد سبع مباريات لعبهم الأخضر تحت قيادته، لكنه لم يكون موفقاً هذه المرة مع زعيم الثغر.

الإسماعيلي أيضاً لم يختلف حاله عن السابقين، فقد قبلت إدارة النادي إستقالة الجزائري خير الدين مضوي الذي كان يقود الفريق فنياً لكنه أعتذر عن تدريب الفريق بعد سلسلة من النتائج السلبية.

المقاولون العرب الذي رفض إستقالة علاء نبيل الذي تقدم بها أكثر من مرة في بداية الموسم، قبلها مجلس إدارة النادي بعد الخروج من كأس مصر على يد الدراويش.

المصري البورسعيدي الذي دخل هذه القائمة بعد غياب ثلاثة مواسم، أعلن عن رحيل حسام حسن المدير الفني السابق للفريق، بعد خلافات نشبت بينه وبين مجلس الإدارة أدت إلى رحيل التوأم عن القلعة الخضراء.

ومازلنا مع التوأم، ولكن هذه المرة كان تعيين وليست إستقالة، فبعد رحيلهما عن المصري أعلن نادي بيراميدز عن توليهم المهمة الفنية، وهو ما دعى إدارة الفريق توجيه الشكر للمدير الفني الأرجنتيني ريكاردو لافولبي، لينضم لافولبي لقائمة الراحلين عن الدوري الممتاز.

بتروجيت أيضاً لم يسلم من عدوى رحيل المدربين، فبعدما رفض مجلس إدارة النادي البترولي إستقالة طارق يحيى أكثر من مرة، قبلها أخيراً بعد الهزيمة الذي تعرض لها الفريق على يد فريق النجوم.

طلائع الجيش أعلن عن قبول إستقالة محمد حلمي المدير الفني للفريق بعد تذبذب نتائج ومستوى الفريق في الفترة الأخيرة، حلمي بدأ الموسم بشكل جيد مع فريق الجيش لكنه لم يستمر بنفس الطريقة وهو ما دعاه لتقديم إستقالته. 

المصري البورسعيدي عاد من جديد هذا الموسم ليعلن عن رحيل جديد لمدير فني للفريق في نفس الموسم، بل وبعد مرور أسبوعين فقط على تعيينه، فقد أعلن مجلس إدارة المصري عن إقالة ميمي عبدالرازق من تدريب الفريق بسبب تصريحاته في وسائل الإعلام، وهو السبب الذي جعلها إقالة غريبة من نوعها هذا الموسم.

علي ماهر الذي بدأ بشكل ممتاز مع سموحة، رحل عن الفريق وهو في مركز جيد، بل كانت رؤية علي ماهر عندما إستقال أن مستوى الفريق تراجع وأنه لم يعد لديه الجديد ليقدمه مع الفريق.

النادي الأهلي أيضاً إنضم للقائمة، بعد قبول إستقالة كارتيرون المدير الفني السابق عقب خروج الفريق من البطولة العربية، وخسارة نهائي دوري الأبطال.

الجونة الذي أبقى على هشام زكريا قبل أسابيع قليلة، وافق على إستقالة المدير الفني مؤخراً بعد تراجع نتائج الفريق وترتيبه في جدول المسابقة، تحديداً بعد مباراة الزمالك الماضية والتي خسرها الفريق بثلاثية نظيفة. 

علاء حسب الله الذي تم تعيينه عقب رحيل كالديرون عن تدريب النجوم، تمت إقالته مؤخراً ليتولى أحمد سامي تدريب الفريق الصاعد الجديد للدوري العام.

آخر الراحلين كان منذ أيام قليلة، عندما تم قبول إستقالة خالد متولي من جانب إدارة نادي إنبي، بعد الهزيمة من المصري البورسعيدي بثلاثية مقابل هدف.

الجدير بالذكر أن ثلاثي الإنتاج والمقاصة والداخلية "مختار مختار، طلعت يوسف، علاء عبدالعال" مستمرين مع فرقهم من الموسم الماضي من الدوري، فيما تولى جروس تدريب الفريق الأبيض قبل إنطلاق هذا الموسم فقط.